هزيمة مدلة لفريق المولودية الوجدية !!

5510605-8220411في لقاء القمة عن الدورة 26 من البطولة الوطنية – القسم الثاني لم يتمكن فريق المولودية الوجدية من استغلال فرصة استقباله بميدانه ، وانهزم بعقر داره امام فريق رجاء بني ملال بهدفين لهدف واحد ، وهي نتيجة اغضبت جماهيره الغفيرة التي حجت بكثافة لمساندة فريقها.

وكانت اولى المحاولات لصالح الفريق المحلي بواسطة بوشنة في الدقيقة 11 بعدما ارسل قذيفة على بعد 25 متر شكلت خطورة على الحارس حمزة أوزال، دقيقتين بعد ذلك لم يستغل المهاجم سيديبي فرصة امام المرمى بعدما تلقى كرة عرضية من رجل يوسوفو، ومع مرور الوقت لخد المحليون بزمام الامور حيث بدوا اكثر اصرارا على بلوغ مرمى الزوار اعتمادا على التسربات الجانبية لكل من يوسوفو واشرف هرماش و زكريا الملحاوي ، وهي المجهودات التي كللت بإحراز هدف السبق بواسطة يوسوفو في الدقيقة 26، وكان بإمكان العماري في الدقيقة 29 من تسجيل الهدف الثاني على بعد 5 امتار من مرمى الحارس اوزال ، هذا الاخير استنجد بكل قواه وأنقد مرماه من هدف محقق، وكانت اول محاولة خطيرة للفريق الزائر في الدقيقة 37 بواسطة اسامة الشعيبي ، والحارس الازهري ينقد الموقف. وكانت اخر فرصة خلال الجولة الاولى لصالح الزوار كان وراءها باكوش همام الذي لم يتمكن من التحكم من الكرة.
وشهدت الجولة الثانية صراعا تكتيكيا خصوصا على مستوى وسط الميدان وكان كل طرف يود مباغتة الطرف الاخر، مع افضلية الفريق الوجدي ، وكاد اسماعيل العماري ان يضيف الهدف الثاني بعدما راوغ مجموعة من اللاعبين داخل المعترك الا ان عدم التركيز حال دون تحقيق الهدف، ورد فعل سريع لفريق بني ملال بواسطة اسامة الشعبي احسن عنصر على الاطلاق في الفريق الزائر، والذي كان بقليل من الحظ ايداع الكرة داخل الشباك، وفي الدقيقة 51 يتمكن الفريق الزائر من الرجوع في المقابلة بعد هدف التعادل الذي جاء بواسطة الهداف عزيز النخلي، بعد هذا الهدف لاحظنا ان الفريق الزائر عكس الجولة الاولى غير من اسلوب لعبه وقد تجلى ذلك من خلال الضغط الذي مارسه على الدفاع الوجدي مستغلا النقص العددي في صفوف المولودية بعد الورقة الحمراء التي تلقاها يوسوفو منذ الدقيقة 67 على اثر تدخل قوي في حق اللاعب زهير الشاوش، في المقابل لم يتمكن الفريق الوجدي من استغلال كل الفرص المتاحة له ، بواسطة كل من بيوض وسيديبي والعماري ، بل و أصبح عرضة للأخطاء الفادحة والمراوغات المجانية الشيء الذي اربك كل اوراقه، وتبقى اخطر محاولة للفريق الزائر تلك التي اتيحت لاسامة اجروتن والحارس يحيى الازهري يتدخل في الوقت المناسب، الحملات المضادة والخطيرة لفريق رجاء بني ملال توجت بهدف جميل قل نظيره من توقيع اللاعب نصرالدين اطرينة .
وخلال العشر الدقائق الاخيرة تمكنت العناصر الملالية من اغلاق كل المنافذ واحكام السيطرة على الدفاع و وسط الميدان للحفاظ على النتيجة ، مع القيام بمرتدات خطيرة من حين الى اخر. وبهده النتيجة السلبية يكون الفريق الوجدي قد دخل مرحلة الشك ، ولم يستغل فرصة العمر للابتعاد عن منافسه بني ملال واحتلاله الصدارة خاصة بعد تعادل يوسفية برشيد بفاس.
عبدالقادر البدوي

الملعب : المركب الشرفي بوجدة
الجمهور : 20 الف متفرج
الحكم : عادل زوراق
الشوط الاول 1 – 0
الاهداف : يوسوفو د 26 – م.وجدة
النخلي د 51 – طرينة 75 – بني ملال
الإنذارات: الدحماني: م. وجدة
طرينة – كامارا – بني ملال
الطرد يوسوفو : م. وجدة
م وجدة : الازهري – بوشنة – خفيفي– الدحماني – حركاس – ازواود – هرماش ( بيوض 53 ) – ملحاوي – سيديبي – يوسوفو ( ايت يشو 76 )– العماري ( جينيور 60 )
المدرب : عبدالعزيز كركاش
– بني ملال : اوزال – الشاوش – الشعيبي – محطات – طرينة – النخلي ( كمارا 78 )- اجروتن ( ايت حمو 62 )- همام – كياني – زنان – رمزي
– المدرب : رضا حكم

 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة