حجيرة يتهم “البام” بهندسة ” البلوكاج “

abmفي تطور خطير قد يعصف بما تبقى من توافق داخل الأغلبية الهشة في جماعة وجدة ، اتهم رئيس جماعة وجدة حزب الأصالة والمعاصرة بهندسة “البلوكاج ” داخل المجلس ودلك في معرض حديثه عن مشروع برنامج عمل الجماعة 2022/2017  الدي عرف نقاشا حادا مساء يوم الأربعاء  7 مارس 2018 ، مع تسجيل  صمت مطبق لأعضاء فريق البام بالمجلس باستثناء العضو الجماعي محمد بوعرورو الذي قاطع الرئيس مستنكرا اتهامه لحزب الجرار بهندسة “البلوكاج”.

وقد جاء اتهام  عمر حجيرة  لحزب البام كرد فعل على  تدخلات العضو المحتج الذي اعتبر رئيس الجماعة بأنه يمارس دور المعارضة الشرسة ، الأمر الدي لم يستسغه  العضو  “البامي”  المذكور الذي رد على عمر حجيرة  بأن تدخلاته في جميع النقاط لم يستطع الرئيس الإجابة عليها ، وهي تدخل ضمن مهامه في التداول الحر والتعبير عن أصوات المواطنين  بدل التخندق الحزبي أو في صف الأغلبية  الدي لم ينتج سوى الفشل والعبث في تدبير الشأن العام.
يذكر انه جرى في جلسة اليوم الأربعاء اسقاط برنامج عمل الجماعة خلال التصويت لعدم توفر الاغلبية المطلقة للاعضاء المزاولين مهامهم طبقا للمادة 43 من القانون التنظيمي للجماعات ، وقد تحدى عمر حجيرة حزب الأصالة والمعاصرة بتقديم طلب للرئيس لإعلان استقالته وحل المجلس .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة