بركان.. الاحتفال باليوم الوطني للسلامة الطرقية

DSC_3116بـــلاغ صحفــي

 احتفالا باليوم الوطني للسلامة الطرقية الذي يصادف 18 فبراير من كل سنة والذي يعتبر فرصة لنشر ثقافة السلامة الطرقية والتوعية بأخطار حوادث السير، أشرف السيد محمد علي حبوها عامل إقليم بركان بمدرسة ابن هانئ الأندلسي الابتدائية ببركان يوم الاثنين 19 فبراير 2018 على مراسيم الاحتفال بهذا اليوم الوطني والمنظم هذه السنة تحت شعار ” السلامة الطرقية .. تربية وسلوك” بحضور شركاء التربية الطرقية والوقاية من حوادث السير: عمالة إقليم بركان، اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، مندوبية التجهيز والنقل واللوجستيك، الإدارة العامة للأمن، الدرك الملكي، الوقاية المدنية،مندوبية وزارة التربية الوطنية، المجلس العلمي المحلي، المجالس المنتخبة، وسائل الإعلام المحلية والوطنية والجمعيات ومكونات المجتمع المدني….

وبهذه المناسبة وتحت إشراف نيابة وزارة التربية الوطنية بتنسيق مع الجماعة الترابية لبركان وجمعيات محلية تم  بالمدرسة المذكورة تقديم دروس توعوية وتنظيم ورشات تحسيسية لفائدة التلاميذ حول أهمية السلامة الطرقية تروم حمايتهم من أخطار الطريق(ورشة التربية على السلامة الطرقية ،ورشة علامات وإشارات المرور، ورشة الرسم، ورشة المعامل التربوية، ورشة الفيلم الطرقي ،ورشة اطار حلبة مصغرة نموذجية …) وكيفية إسعاف المصابين وتنظيم مسابقات متنوعة موضوعها الرئيسي هو الوقاية من حوادث السير مع توزيع مطويات تشمل نصائح وإرشادات .

وتندرج هذه الأنشطة في إطار برنامج تحسيسي شامل لتكثيف الجهود قصد التعبئة والمساهمة في تكريس الوعي الجماعي بضرورة إحداث تغيير جدري في سلوك السائقين ومستعملي الطرق واحترام القانون للحد من آفة حوادث السير حفاظا على سلامة المواطنين، إضافة إلى اتخاذ عدة تدابير أمنية بتنسيق مع المؤسسات التعليمية والتربوية ومجموعة من الجمعيات كتأمين المدارات والمحاور الطرقية بمحيط المؤسسات التعليمية لضمان سلامة التلاميذ وإلزام السائقين على التخفيف من السرعة واحترام ممرات الراجلين.

DSC_3143

 

 

 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة