تنظيم النسخة الثانية لمؤتمر الجراحة المتطورة بالمنظار في الجهة الشرقية

DSC_2983بلاغ صحفي

على غرار السنة الماضية وحرصا منها على التكوين المستمر، نظمت مصلحة جراحة المسالك البولية بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة، برئاسة البروفيسور علي بركي، النسخة الثانية لمؤتمر الجراحة المتطورة بالمنظار في الجهة الشرقية يومي 26 و27 يناير2018 برحاب المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس و كلية الطب و الصيدلة بوجدة تحت شعار”التدخل الجراحي المحدود للكلية: السبيل الوحيد للحفاظ عليها” و هذا نظرا لأهمية الكلية و دورها الحيوي في جسم الإنسان الشيء الذي يستلزم الحرص على تجنب التأثير عليها خلال العمليات الجراحية، ويهدف التدخل الجراحي المحدود إلى علاج الأمراض كالحصى أو السرطان مثلا دون التأثير على وظيفة الكلية و ذلك باستعمال تقنيات متطورة، مما سيقلص من عدد مرضى القصور الكلوي و التصفية الدموية.
تم تنظيم هذه الأيام العلمية تحت إشراف الجمعية المغربية لجراحة المسالك البولية وبشراكة مع مصلحة أمراض الكلى ومصلحة الإنعاش والتخدير بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس وجمعية دعم مرضى القصور الكلوي في الجهة الشرقية.
امتدت أشغال هذا اللقاء العلمي على مدى يومين وعرفت مشاركة عدة أساتذة وخبراء من مختلف المدن المغربية وكذلك من أوربا، لتسليط الضوء على المستجدات العالمية في جراحة الكلي بالمنظار واستعمالات الليزر في حصى الكلي وذلك من خلال تقديم محاضرات وندوات نظرية وورشات تدريبية للأطباء الداخليين والمقيمين وكذلك الأطباء الجراحين في طور التكوين في مركز المحاكاة بكلية الطب بوجدة، إضافة لدروس تطبيقية عن طريق نقل مباشر لمجريات عمليات جراحية تخص الموضوع من قاعة العمليات بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس.
تدخل هذه التظاهرة ضمن سلسلة الأنشطة العلمية التي تنظمها مصلحة جراحة المسالك البولية والتناسلية بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة والتي تهدف الى تطوير جراحة المسالك البولية بالمغرب وكذا الرفع من المستوى الصحي في جهة الشرق من خلال توفير التكوين المستمر للأطباء وتمكين ساكنة الجهة الشرقية من الاستفادة من أحدث التقنيات في جراحة الكلى والمسالك البولية.

DSC_2690 DSC_3295 DSC_2554

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة