في أول خروج إعلامي له .. نزار بركة يثير الأزمة الاقتصادية بجهة الشرق

anaاستضاف برنامج ضيف الأولى للاعلامي التيجيني ، أمس الثلاثاء الأمين العام الجديد المنتخب نزار بركة في اول خروج اعلامي له بعد انتخابه خلفا لحميد شباط ، وذلك لمناقشة العديد من القضايا المرتبطة بالشأن العمومي و التدبير السياسي.

و قد سبق لنزار بركة أن زار مدينة وجدة في أول تنقل له حيث شارك مرشح دائرة وجدة أنكاد  عمر حجيرة حملته الانتخابية  لجزئيات 2 نونبر الجاري، كما قام بزيارة أحواز مدينة وجدة و تحدث مع ساكنتها حول المشاكل التي تعرفها المناطق الحدودية و وعد الساكنة بإيجاد حلول و اقتراح مشروع ينقذ جهة الشرق و الوحدات الترابية المحادية للحدود المغربية الجزائرية.
و خلال برنامج ضيف الأولى أعاد نزار بركة الحديث عن أزمة جهة الشرق و مخلفات إغلاق الحدود يشكل جريء و دون أي عقدة لا سيما و أن القرار سيادي و أن الجار الجزائري يستغل التهريب المعيشي لإرسال القرقوبي و المواد الفاسدة و ما يرافق ذلك من أضرار بالاقتصاد الوطني.
حديث نزار بركة و إثارته لموضوع الأزمة بجهة الشرق اعتبره مصدر استقلالي بمثابة وفاء للوعد و ردا للدين من قبل حزب الاستقلال لمن صوت من الجماعات القروية  لفائدة مرشح حزب الاستقلال، إذ اغتنم ضيف الأولى المناسبة ليثير على الهواء مباشرة و على مسامع المسؤولين و الحكومة الازمة الخانقة للمناطق الحدودية بوجدة و هي رسالة من ضمن رسائل عديدة من ضمنها دعوة أعيان و منتخبين من جماعات حدودية لحضور اللقاء الذي اعتبر حضورا سياسيا لرؤساء سابقين لبعض جماعات إقليم  وجدة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة