بركان : انطلاق فعاليات الملتقى السادس لأهل القرآن

DSC_1670بـــلاغ صحفــي

بمناسبة شهر رمضان المبارك واهتماما بالشأن الديني ،أشرف السيد عبد الحق حوضي عامل إقليم بركان والوفد المرافق له على حضور مراسيم افتتاح حفل الملتقى السادس لأهل القرآن يومه الثلاثاء 26 شعبان 1438 هـ الموافق لـ 23 ماي 2017 بمسجد محمد الخامس بمدينة بركان والذي نظمه المجلس العلمي المحلي ببركان والمندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بتعاون مع عمالة إقليم بركان والمجلس الإقليمي والمجلس البلدي ببركان تحت شعار “أهل القرآن هم أهل الله وخاصته ” استلهاما من قول المصطفى صلى الله عليه وسلم: “إن لله أهلين من الناس، قالوا من هم يا رسول الله، قال: أهل القرآن هم أهل الله وخاصته” وقد حضر هذا اللقاء أزيد من 800 شخص من أئمة وقيمين دينيين وعلماء وفقهاء وحفظة وحافظات القرآن الكريم بالإقليم .

و قد شهدت الفترة الصباحية تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، تلتها قراءة حزب الصباح، ثم بعد ذلك تم تقسيم السلك (5 أحزاب لكل حافظ)، وتلتها الكلمتان اللتان ألقاهما كل من رئيس المجلس العلمي المحلي ببركان والسيد المندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية ببركان أكدا فيها على ضرورة إحاطة القرآن الكريم بسياج عظيم من الرعاية يليق بقدسيته وأن يكون في صدارة أولويات عناية المؤسسة العلمية لاسيما تكثيف الإجراءات المتخذة لإنجاح عمليات التحفيظ للرجال والنساء، والشباب والأطفال، وذلك على الصعيد المحلي بالإقليم.

كما عرف هذا اللقاء في الفترة الزوالية اشراف السيد العامل على الافتتاح الرسمي لهذه التظاهرة التي تميزت بمداخلة العلامة الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي المحلي بوجدة الذي نوه بهذه العادة الحسنة وعلى إحيائها كل سنة باعتبار القرآن الكريم حبل الله المتين، والذكر الحكيم، والصراط المستقيم، والمصدر الأول والأساس في تثبيت الأمن الروحي وتوعية أهل الإيمان بما يصلح أمور دينهم ودنياهم ، مذكرا السادة الأئمة بالمكانة التي بوأهم الله إياها بفضل القرآن وما ينبغي أن يكون عليه من المسؤولية تجاه المهام النوطة بهم.

وقد وزعت خلال هذا الحفل الديني المتميز عدة جوائز وشهادات تقديرية على عدد من المحسنين من مشيدي المساجد تقديرا لخدماتهم الجليلة للحقل الديني . كما تم إجراء القرعة خصصت للأئمة والقيمين الدينيين من اجل أداء فريضة الحج لفائدة شخصين رفقة حرميهما.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة