البرلمان الإفريقي ينتظر عودة المغرب إلى أسرة الاتحاد الإفريقي

abaaأكد رئيس البرلمان الإفريقي السيد روجي نكودو دانغ ، اليوم الثلاثاء بالرباط ، أن البرلمان الإفريقي ينتظر عودة المغرب إلى أسرة الاتحاد الإفريقي ، مشيدا بالقرار الذي اتخذته المملكة والقاضي بالعودة الى حضن الاتحاد .

وأضاف السيد روجي نكودو دانغ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عقب مباحثات مع السيد راشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب، أن “البرلمان الإفريقي، الذي يوجد مقره بجنوب إفريقيا، يضم 270 نائبا ونحن ننتظر قدوم المغرب لاستكمال القائمة. ونعتقد أن هذا البرلمان سيقوم ، إن لم يكن قد بدأ بالفعل، بدور أساس في توحيد القارة”.

وعبر رئيس البرلمان الإفريقي أيضا عن إشادته بحكمة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وبإعلان جلالته قرار المغرب العودة إلى الاتحاد الإفريقي.

وقال إن زيارته للمغرب، التي جاءت بدعوة من رئيس مجلس النواب، تهدف إلى إبلاغ الطرف المغربي في إطار برلماني ”بإجراءات العودة الى الاتحاد الإفريقي”، مضيفا أن مباحثاته مع السيد الطالبي العلمي تركزت حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

من جانبه، قال السيد الطالبي العلمي إن هذه المباحثات شكلت فرصة لمناقشة إجراءات عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي ودور المملكة على المستوى القاري وخاصة من حيث تنمية الاستثمارات، وذلك بقيادة جلالة الملك.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة