السم القادم من الجزائر.. رجال الحموشي بوجدة يحجزون 150 ألف حبة قرقوبي

akaبلادي أون لاين-خاص

هي واحدة من الحروب المعلنة على المغرب من قبل حكام الجزائر، و واحدة كذلك من أساليب الكره و الضغينة التي لا زالت بقلوب حكام قصر المرادية، و من والاهم من جنرالات الشاي و السكر و عصابات المخابرات الذين يضعون المغرب كنقطة أولى دائمة و ثابتة بجدول أعمالهم و بمخططاتهم الخارجية بهدف إضعافه و العبث بأمنه و سلامة مواطنيه.

هي قصة عداء يملئ قلوب حكام  نموا و ترعرعوا على كره الجوار و بناء جسور العداوة و الإحتقار، فصاروا يبحثون عن وسائل خبيثة من أجل زعزة كل إستقرار.

هكذا تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بوجدة بناء على معلومات دقيقة وفرتها المديرية العامة لحماية التراب الوطني اليوم الجمعة  6 ماي من حجز كمية استثنائية من الاقراص الطبية المهلوسة بلغت    150 ألف قرص مهلوس ، و أوقفت أحد المشتبه فيهم في جلبها وترويجها انطلاقا من الجزائر .

التحريات التي باشرتها مصالح الأمن مكنت من ضبط كمية الاقراص المهلوسة المذكورة من صنف “اكستازي” الفتاك بمنزل بمنطقة بني درار، كما مكنت من توقيف احد المشتبه فيهم من مواليد 1979 ، في وقت لا زالت التحريات جارية لتوقيف شقيق المتورط في نفس النشاط وذلك بعد تحديد هويته .

وقد تم وضع المشتبه فيه تحت الحراسة النظرية رهن اشارة البحث الذي يجري تحت اشراف النيابة العامة المختصة، فيما زالت التحريات جارية لتوقيف باقي المتورطين في هذا النشاط الاجرامي .

وتأتي هذه العملية النوعية بالنظر الى كمية الاقراص المهولسة المحجوزة في اطار المجهودات المستمرة والابحاث الدقيقة التي تباشرها المصالح الامنية للتصدي لعملية جلب وترويج المواد المخدرة وخصوصا الأقراص الطبية المهلوسة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة