عمر حجيرة يطلب لقاء مستعجلا مع رئيس الحكومة

عمر حجيرة7بعدما لم تجد مراسلاته السابقة آذانا صاغية من لدن رئيس الحكومة عبدالإلاه بنكيران، لتدارس الأوضاع الإقتصادية و الإجتماعية، و إستمرارا لسياسة تهميش جهة الشرق من قبل الحكومة الحالية، اللهم العناية الملكية السامية، بالنظر إلى وضعيتها كجهة حدودية تعاني الكثيثر جراء نذرة الأمطار وجه رئيس جماعة وجدة عمر حجيرة  بصفته نائب برلماني عن دائرة وجدة أنكاد  رسالة إلى بنكيران يطلب من خلالها موعدا مستعجلا.

و قد جاء في الرسالة التي تتوفر ” بلادي أون لاين ” على نسخة منها : ” يشرفني أن أذكر سيادتكم انه سبق لي أن أن وجهت لكم  رسالة بتاريخ 8 فبراير 2016 ألتمس منكم من خلالها إيفاد لجنة وزارية بصفة مستعجلة للوقوف على الأزمة الأزمة الإقتصادية و الإجتماعية الصعبة التي تعرفها المنطقة الشرقية”.

و تضيف  الرسالة :” و نظرا لعدم بعث هذه اللجنة فإنني أطلب من سيادتكم ان تححدوا لي موعدا بصفة مستعجلة من أجل تدارس الوضعية الإجتماعية الصعبة التي يعرفها إقليم وجدة”.

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة