رئيس جهة الشرق يزور بعض جرحى حادثة السير في ضواحي الناظور

A view shows damage at the scene after an airstrike by U.S. warplanes against Islamic State in Sabrathaعلى إثر الحادثة المأسوية التي وقعت بتاريخ 17 فبراير 2016 الجاري على الطريق الوطنية رقم 15 الرابطة بين الناظور و ميدلت عبر جرسيف، وتحديدا على مستوى المقطع الطرقي الرابط بين أفسو والعروي، والتي  أدت إلى مصرع 8 أشخاص و إصابة أزيد من 30 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، قام السيد عبد النبي بعوي، رئيس مجلس جهة الشرق، برفقة نائبه الأول السيد خالد سبيع بزيارة لبعض الجرحى الذين يتلقون العلاج بالمركز الاستشفائي  الجامعي محمد السادس بمدينة وجدة.

خلال هاته الزيارة، اطمئن السيد رئيس الجهة و نائبه على الحالة الصحية للجرحى كما قام بصحبة الطاقم الطبي بتفقد ظروف التكفل الطبي بقسم الإنعاش.

وتجدر الإشارة إلى أنه بعد هذا الحادث المأسوي، راسل مجلس جهة الشرق وزير التجهيز و النقل و اللوجيستيك من أجل تسريع وتيرة تنفيد مشروع الطريق السيار الرابط بين مدينتي جرسيف و الناظور.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة