عمر حجيرة يحيي أمجاد دوري رمضان بالملعب البلدي في حلته الجديدة.

HJIRA Président1بعد برنامج تنشيط مسرح محمد الخامس و منحة 120 مليون سنتيم من قبل الجماعة الحضرية لوجدة كمساهمة منها لدعمه، أعلن عمر حجيرة رئيس جماعة وجدة عن برنامج رياضي يهدف تنشيط الملعب البلدي بوجدة بعد تعشيبه و تهيئته، بالإضافة إلى الإعداد لتنظيم النسخة السابعة من مهرجان السماع و المديح و الدي من المنتظر أن يستضيف وجوه معروفة بفضاء مسرح محمد السادس خلال شهر رمضان المقبل.

و ينقسم البرنامج الرياضي إلى ما يلي:
1 ــ يهدف الى رد الإعتبار لدوري رمضان الأبرك الذي شهدته جنبات الملعب البلدي في السنوات الماضية و دأبت الجماعة الحضرية لوجدة على تنظيمه، لكن الجديد في هذه النسخة هو اشراك الجمعيات الرياضية و الهيئات المهنية (هيئة المهندسين و الصيادلة و الأطباء و قطاع الابناك، التجار و جل المهن الحرة) الى جانب الأحياء المدارية و الداخلية لمدينة وجدة.
و يأتي هذا البرنامج تفعيلا لاتفاقية التعاون التي تمت المصادقة عليها خلال دورة المجلس الحالية بين الجماعة و المندوبية الإقليمية للشبيبة و الرياضة و مجلس الجماعة الحضرية.
و بغية إنجاح هذا الجزء من البرنامج الرياضي سيتم الإعلان عن اللجنة الرياضية المنظمة و التي ستضم في عضويتها جمعيات قدماء لاعبي المولودية الوجدية و الاتحاد الاسلامي الوجدي و النهضة و حسنية لازاري و النجم الوجدي و ممثلي الفرق التي رسمت تاريخ هذا الملعب البلدي.
2ــ يهدف لرد الاعتبار للممارسة الرياضية المهنية، في هذا الإطار تعتزم جماعة وجدة و بشراكة مع جمعية أصدقاء المولودية الوجدية و قطاع الشبيبة و الرياضة و عصبة الشرق تنظيم دوري محلي.
3 ـــ المحور الثالث يهدف لدعم المشاتل الرياضية و تنظيم دوريات القرب للشباب بغية التنقيب عن مواهب شابة في كرة القدم تطعم المدارس الرياضة التي تنشط حاليا بالمدينة في جل مركبات القرب الرياضية.
و أكد عمر حجيرة ان هذا البرنامج الرياضي طموح جدا و انجازه و إنجاحه يستدعي اشراك ذوي الاختصاص و سيتم عقد لقاءات تشاورية مع الرياضيين و المؤسسات العمومية المعنية لتسطير برنامج عمل تنفيذي لهذا المخطط الرياضي الهادف لدعم الرياضة و إنعاشها بالمدينة مع البحت عن أفكار برامج جديدة لدعم مختلف الرياضات دون احتكار البرنامج على كرة القدم..

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة