المهندس المعماري .. يوضح

acourبيان حقيقة

“ع .ج” مهندس معماري عضومنخرط بكل من الجمعية الوطنية لاصلاح منظومة العدالة والمركز المغربي لحقوق الانسان ــ وجدة

على ضوء الخبر الذي قامت بعض المنابر الاعلامية بنشره بشأن تقديمي امام انظار النيابة العامة بناءا على شكاية من مدير شركة عمران وجدة بتهمة التزوير و اقرارها بأنني موضوع متابعة من طرف المجلس التأديبي لهيأة المهندسين المعماريين. اتشرف ان اتقدم للعموم بالبيان التالي:

نظرا للحراك الايجابي الذي عرفه المغرب في السنوات الاخيرة و انطلاقا من مقتضيات الدستور الجديد الذي يمنح الحق لافراد المجتمع من الاحتجاج و التضاهر و صياغة العرائض و استجابة لنداءات صاحب الجلالة من خلال الخطابات الملكية الاخيرة التي توصي بالشباب و دوره في تخليق الحياة  العامة و التنديد بكل مظاهر التهميش و الاقصاء التي  تمارسه بعض الشركات والمؤسسات العمومية ضد قدرة المقاولات الصغيرة و المتوسطة التي اصبحت مهددة بالافلاس. قمنا نحن مجموعة من الشباب من مقاولين ، مهندسين ،جمعيات و فئات من المجتمع المدني في اطار  الجمعية الوطنية لاصلاح منظومة العدالة برئاسة السيد “ن. ب” بتوقيع عريضة مصاغة بناءا على كل الخروقات و الاختلالات التي سردها تقرير المجلس الاعلى للحسابات . و تم توقيع هده العريضة من طرف ازيد من 100 موقع من مدن و جهات مختلفة. حيث قامت جمعيتنا بعدة مراسلات لكل الجهات من اجل فضح خروقات عمران وجدة.ابتداءا من بلاغ تنظيم الوقفة الاحتجاجية ، تم عقد لقاء صحفي بمطعم غالا بوجدة، وطلب التصريح بممتلكات المسؤولين في الشركة ثم طلبها من رجال السلطة التدخل لتصحيح أوضاع الفقر و التهميش و الحيف الذي تسببت فيه هذه الادارة في الجهة الشرقية.
فعلا لقد اتصلت بي مصالح الضابطة القضائية بطلب من طرف السيد وكيل الملك، الذي فعل مسطرة المتابعة بعد ان كان قد حفضها من قبل مرتين حيث مضامين الشكايتين السابقيتين موضوع السب و القذف لم تثبت.و انا اتحفض على هذا التقديم طبقا لمقتضيات الفصل 109  من الدستور من جهة ومن جهة اخرى لعدم استدعاء الرئيس السيد “ن. ب” المسؤول الاول عن المراسلات التي ادانت في الاول بشكل مباشر ورسمي شركة العمران ثم انسحابه لاسباب مجهولة دون اصدار اي بلاغ.
فبعد مناقشة ملفي مع السيد نائب  وكيل الملك اخبرني ان مدير العمران متضرر جدا من عريضتكم و هو يتهمكم بالتزوير. وبعد قراءتنا للمحاضر واحدا تلو الاخر تبين ان الجميع اقر بصحة توقيعه ماعدا  تصريحات كيدية لمهندس معماري وحيد يدعى ع.د تفاجءنا بوجود محضر له يؤكد اشياء مضادة رغم انه لم يكن من الموقعين و مهندسين اخرين )م و(  )ا ب( و )م ل(نظرا لضغوطات غير معروفة, توجهوا باعتذار كتابي لشركة العمران .اما فئة قليلة فقط( اقل من عشرة )اكدوا انهم وقعوا على الشق الذي يتعلق بمشاكلهم فقط في العريضة. فمثلا المقاول وقع على الشق الذي يخص التوزيع العادل للمشاريع ولم يوقع على الفقرة التي تخص مشاكل المهندسين او السكن الاجتماعي. و هنا تساءل السيد نائب وكيل الملك هل يمكن اعتبار هذا الامر خيانة لامانة الموقع الاول واستغلال الثاني التوقيع لاغراض اخرى.فشرحت له ان الامر غير ممكن لأن العريضة كانت شاملة و مشتركة و اللوائح موحدة و لا يمكن فصل تواقيعها لانها اصلية.فطلبت من السيد نائب الوكيل اجراء خبرة على التواقيع لإثبات اصليتها و استدعاء جميع الاطراف للتحقيق  امام القضاء وقلت له انا شخصيا مستعد للمثول امام العدالة برأس مرفوع و من اجل كشف جميع الحقائق رغم غياب اي شكاية صادرة ضدي من أي أحد بتهمة الخيانة . والتوقيعات و الخواتيم مسؤولية ثابتة والقانون يرجح الوثائق الموقعة قبل التصريحات الشفوية . وقال لي في الاخير هل تؤكد تصريحاتك في محضر الضابطة القضائية فقلت له بالطبع نعم.  فطلب مني التوقيع فوقعت.
وادعو الجميع يوم الجلسة عند استدعائهم الى التحلي بروح المواطنة والوفاء لهذا الوطن كما يدعو لها صاحب الجلالة عاهل البلاد وتحمل مسؤوليتهم امام القضاء والادلاء بتصريحاتهم الصريحة دون خوف او ترهيب لتبقى شهادة لهم امام التاريخ في حق هذا الوطن .
اما في ما يخص خبر خضوعي للمجلس التاذيبي لهيئة المهندسين المعماريين بالجهة الشرقية فهدا ليس له اي اساس من الصحة فهيئة المهندسين تؤيد جميع المبادرات النبيلة التي تخدم مصالح المهنة كالتوزيع العادل للمشاريع و السهر على تسهيل الولوج الى الخدمات سواء في القطاع الخاص او العام وليست ضدها و مبادرة العريضة كانت في اطار جمعوي و ليس في اطار الهيئة و ستتابع كل من يروج لتصريحات مغلوطة منسوبة اليها طبقا للقوانين الجاري بها العمل.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. Soufiane

    عجبا امر هذا المهندس بين ليلة و ضحاها اصبح ينادي و يدعي محاربة الفساد فاين كنت سيدي المهندس عندما كنت انت تستفيد من مشاريع العمران الم يكن الفساد حينما كنت تستمتع باموال العمران وجدة. لكن لماذا بدات تحارب الفساد بعدما لم تفز بصفقة معمل الكهرباء و لم يرضخ مسؤولي هذا المشروع لطلباتك.
    ربما شركة العمران سيئة على غرار مجموعة من الادارات العمومية و لكن هناك قضاء و هناك مجلس اعلى للجسابات له الاهلية ليحقق و قد قام بذلك لكن خرجاتك ايها المهندس هدفها الانتقام في زمن لم يعد فيها مكان “لباك صاحبي” بال التنافس الشريف  استنادا الى القانون الجديد للصفقات العمومية.