المغرب ضمن خريطة التهديد “الداعشي”

adeche11إن التهديد الارهابي ” الداعشي ” للمغرب أصبح واقعا ملموسا على خرائط هدا التنظيم الارهابي وجداوله الزمنية المرتقبة ودلك من خلال بث مجموعة من الفيديوهات والأشرطة التي تحمل تهديدات مباشرة للمغرب، كما أن ما يسمى ب “جند الخلافة ”  بالجزائر أصبح المحرك للخيوط النابضة لهدا التنظيم في محيطنا الاقليمي .

ان المملكة المغربية التي تعيش وضعا مستقرا بفضل إمارة المؤمنين التي هي الحاسم لكل ما يرتبط بالأمن الروحي للمغاربة، أصبحت نمودجا يحتدى به في المحيط الدولي كمدرسة لتدبير الإعتدال والوسطية ونشر وتعزيز الاسلام السمح .

خطورة التهديدات الداعشية يتهيأ لها المغرب كعادته بكل الشروط والوسائل والتدابير الاحترازية والاستباقية، وما تعقب وإيقاف العديد من الخلايا الارهابية الداعشية مؤخرا  بفضل يقظة واحترافية الأجهزة الأمنية المغربية إلا تصميم محكم لقطع دابر مثل هكدا تنظيمات إجرامية و تخريبية، وقد بلغت المملكة  المغربية لحظات تأهبها القصوى خاصة بعد اطلاق المخطط الأمني ” حذر” لتعزيز الأمن في أهم المجالات الحيوية والاستراتيجية للوطن .

وتزداد المخاوف في المغرب من التهديدات الداعشية خاصة وأن شبابا كثر يحتشدون ضمن هدا التنظيم يتراوح عددهم بين 1500 و2000 إرهابي مستعدون لكل الاحتمالات السيئة ضد المغرب .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة