غليان داخل حزب البام بوجدة قبيل المؤتمر الجهوي للنساء

 

apamغليان داخل الاوساط النسائية في حزب الاصالة والمعاصرة بالجهة الشرقية وخصوصا باقليم مدينة وجدة، حيث تتكتم الامانة الجهوية للحزب على المؤتمر الجهوي لانتداب نساء الجهة الشرقية للمؤتمر الوطني للقطاع النسائي للحزب الدي سينعقد حسب مصادر متابعة يوم الفاتح فبراير بوجدة .  لكن جهات داخل التنظيم بالجهة الشرقية أبت كعادتها الا ان تقوم باقصاء أطر وفعاليات نسائية معروفة بنضالها في الحزب مند تأسيسه والاكتفاء بالكولسة واختيار من يرتضون من نساء حتى ولو لم يكن لهن انخراط فعلي في الحزب وهدا ماعبر عنه مناضلون في الحزب عبر شبكات التواصل الاجتماعي فايسبوك .
وتعتبر الجهة الشرقية من اكبر الجهات في الحزب ولكنها ستمثل بثمانية وثلاتين مقعدا في المؤتمر الوطني للنساء موزعين على سبع اقاليم يعني حصة كل اقليم حوالي ستة نساء كما تفيد نفس المصادر ويتسائل مصدرنا من ياترى ستكون من دوات الحظ لتشارك في المؤتمر الوطني للنساء ؟
فإلى أين سيقود صراع أجنحة الحزب بالجهة الشرقية ؟ بعد اقتراب المؤتمر الوطني التاسيسي لمنظمة نساء حزب الاصالة والمعاصرة وكيف ستؤثر هده الصراعات على تمثيلية الجهة الشرقية بالمؤتمر الوطني المرتقب .

مناضل

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة