إستجابة والي الجهة يقابلها امتنان ساكنة حي بوديربوجدة

aforceفي مقال سابق نشر بموقع بلادي اون لاين على إثر نشوب وتكرار حدوث الصراعات والاصطدامات العنيفة بين عدد من الشباب المنحرفين، والتي كانت تستعمل خلالها الاسلحة البيضاء والسيوف بحي بودير خاصة بالنقطة التي وصفها عدد كبير من ساكنة ذلك الحي بالنقطة السوداء أمنيا ، فمن ذات الحي ونظرا لاستجابة السلطات لنداء الساكنة وبذلها مجهودات مهمة وسعيها الأكيد في إرجاع واستتباب الأمن بتلك النقطة ننقل إرتياح الساكنة على تسجيلهم عودة الهدوء وغياب الفوضى وأشكال العنف بها، فتحية صادقة منقولة بالأساس الى السيد والي الجهة الشرقية الذي اعطى أوامره لتواجد سيارة تابعة للقوات المساعدة بصفة مستمرة بالنقطة التي تحولت الى أهدء نقطة بحي بودير.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة