إلى صنّاع القرار السياسي بالجزائر: كفاكم من تصدير أزماتكُم

 

asalahبالرغم من الثروات الطبيعية التي حباها الله سبحانه و تعالى للجزائر إلاّ أن أغلب فئات الشعب الجزائري تعيش أزمات اجتماعية تتجلى في البطالة المتفشية في المجتمع و كذا مشكل السكن و مشاكل أخرى في بلد الغاز و البترول .
صناع القرار السياسي بالجزائر يستخدمون ورقة البوليساريو الخاسرة من أجل إلهاء الشعب الجزائري عن قضاياه التي ترتبط بالتنمية الإجتماعية و الإقتصادية ، و كذا العقدة المتجدرة في نفوس الطبقة الحاكمة اتجاه المسيرة التنموية الرائدة على جميع المستويات تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة محمد السادس نصره الله .
أقولها بصريح العبارة كأي مواطن مغربي غيور على وطنه و ملكه هذا النداء الموجه إلى صنّاع القرار السياسي الجزائري كفاكُم من تصدير أزماتكم إلى الخارج على حساب المغرب ، فالعالم بأسره يعرف واقع الشعب الجزائري الذي سلبتموه أمواله و خيراته لتملؤوا أرصدتكم البنكية بسويسرا أيّها المتاجرون بقيم الإنسانية ، فصوت الشعب الجزائري الشقيق بلد مليون ونصف مليون شهيد سوف يُسْمعُ و ينتصر على الطبقة الحاكمة الجائرة لشعبها و جاره المغرب.

بقلم صالح الوجدي

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة