عبد القادر السيكتور يتهم منظمي حفل بالسعيدية بالكذب.

_DSC4865

وجه عبد القادر السيكتور في ندوة صحافية نظمها صباح اليوم الأحد 2 مايو انتقادا شديدا لمنظمي حفل كان من المقرر أن ينشطه الفنان الجزائري بمدينة السعيدية أمس السبت فاتح يونيو.

و قد اعتبر السيكتور ما قامت به اللجنة المنظمة للحفل ببيع تذاكر للحضور بما قدره 700 درهم للتذكرة بمثابة “إحتيالا” عليه بعدما سبق و أن إتفق القائم بأعماله معهم على أساس أن الحفل سيكون وفق “دعوات” غير مِؤدى عنها الشيء الذي جعل القائم بأعمال السيكتور  يتفق مع المنظمون على ثمن  5 آلاف أورو .

هذا و قد اعترف السيكتور بأنه سبق له و أن نشط أمسية مع نفس الجهة المنظمة السنة الفارطة بعدما أسروا له بأن “نقابة اطباء الأسنان ” لا تملك سيولة مالية كافية و بالتالي عليه أن يتعاون معها.

و قد اعتبر السيكتور أنه فنان شعبي يرفض رفضا مطلقا إستغلال إسمه و جمهوره بالرفع من تذاكر الحضور للأمسيات التي ينشط، و سنعمل على نشر تصرحيه بالفيديو كاملا.

رفض السيكتور لهذا المنطق جعله يرفض رفضا مطلقا تنشيط الأمسية لما فيه حسب تصريحه إخلال بإلتزامات الجهة المنظمة، هذه الاخيرة و عوض أن تعرف لمن حضر الحفل بحقيقة ما جرى، و لتبرير خطأها حسب السيكتور قالت أن عبد القادر السيكتور مريض.

هذا و قد عبرت الجهة المنظمة لهذا الحفل في شخص رئيسها الدكتور بليزيد   أن ما قامت به يدخل في إطار بحثها عن السيولة المالية لتغطية مصاريف العشاء، و ان بيعها للتذاكر اقتصر على منخرطي النقابة و هذا امر معمول به مضيفا بأن عبدالقادر السيكتور هو الذي أخل بإلتزاماته .

 

 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة