وجدة : جمعية جديدة لخياطات وتجار سوق مليلية .

احتضنت قاعة الاجتماعات بغرفة التجارة والصناعة والخدمات زوال يوم الجمعة الفارط الجمع التأسيسي للجمعية الجديدة لخياطات وتجار سوق مليلية بحضور 97 من المنخرطات والمنخرطين مع اعتذار آخرين , رغم المحاولات اليائسة لبعض الجهات دون الحيلولة لهذه الخطوة التي أتت كرد سليم وعقلاني على ما وصلت إليه تداعيات تدبير الجمعية القديمة واستحالة التجاوب مع الدعوة القوية التي صدرت عن أعضائها لعقد جمع عام استثنائي  لمساءلة مسئوليها ولطلب التدقيقات والحساب الضروري عن عمليات محسوبة على مكتبها , وبالخصوص لما تبين أن فئة الخياطات والمكترين وأصحاب الطاولات قد وضعوا خارج دائرة المعنيين بالاستفادة من الدكاكين المضافة ولم يتحمل  مسيروها ما يمليه الواجب اتجاه الضحايا من تضامن ومساندة ودفاع مستميت إلى حين تثبيت عودتهم إلى سوق مليلية لتكتمل فرحة الجميع حقيقة وخارج كل الاعتبارات التي ترهن تجار السوق بانتماء أو مستقبل تصويت.

    وتهدف الجمعية الجديدة إلى:

            *- المساهمة في تنظيم سوق مليلية وتأطير التجار والخياطات والرفع من مستوى تكوينهم المهني.

           *- الحرص الدائم على جمالية السوق ونظافته وتعزيز الأمن بداخله ومن حوله .

            *-نشر قيم التضامن والتعاون بين التجار والدفاع عن مصالحهم المشروعة لدى الجهات المسئولة.

           *- الارتقاء بخدمة الزبون من حيث الجودة والأثمنة في أفق المساهمة بفعالية في نشر ثقافة حماية المستهلك.

           *-عقد اتفاقيات شراكة مع القطاعات الحكومية ومع جمعيات مماثلة داخل الوطن وخارجه من أجل تحقيق أهداف مشتركة.

          *- تنظيم أنشطة ثقافية ورياضية واجتماعية لفائدة المنخرطين والمنخرطات وأسرهم.

           *- المشاركة في المعارض المحلية والجهوية.

          *- إعداد موقع إلكتروني للتعريف بمراحل إعداد السوق والسلع المعروضة فيه للبيع.

 والجمعية مفتوحة في وجه كل مزاولة ومزاول لنشاط تجاري داخل السوق دون تمييز سياسي أو على أساس الجنس أو الدين , وقد أقر قانونها الأساسي بإحداث هيئة المجلس الإداري بصلاحيات واسعة في المراقبة والتدبير ينتخب المكتب المسير  وانتخبت رئيسها ونائبه بالتصويت السري بطريقة ديمقراطية بعد نقاش ثري, وتأمل الجمعية الجديدة أن يلتف حولها كافة التجار لتجاوز اختلالات وسلبيات  التجربة الماضية نحو تجربة وضاءة مجدية تجسد تصوراتها بحرية كبيرة , تدخل الفضاء الجمعوي من بابه النظيف والمشرف و ترسم معالم الجمعية التامة الإستقلال غير ذيلية لأية جهة كانت .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة