الفضاء الأمريكي يحتضن أنشطة تفاعلية

يحتضن الفضاء الأمريكي بوجدة مجموعة من الأنشطة التي تتماشى مع الأهداف التي من أجلها أحدث المرفق المذكور والمتمثلة في المزيد من التفاهم بين الشعبين المغربي والامريكي وما يقتضي ذلك من التعرف على الحضارة الامريكية والاستفادة من تجاربها في مختلف المجالات والاحتكاك مع خبرائها ومختلف الشرائح الاجتماعية من الجنسين وكل الفئات العمرية.

هكذا يحتضن الفضاء الأمريكي، الذي تديره السيدة سليمة مكروك، مجموعة من الأنشطة التفاعلية والإشعاعية التي ينسقها السيد محمد بنداحة، وهي كالتالي:

-بعد زوال كل يوم جمعة ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال: حصص في “المهارات الحياتية” يؤطرها السيد ستيفان بينغ، عضو من هيئة السلام الأمريكية

-بعد زوال يوم السبت ابتداء من الساعة الثالثة والنصف: “نادي اللغة الإنجليزية” يؤطره السيد مصطفى شعشاوي، أستاذ اللغة الإنجليزية، والآنسة سمية ابن رشد طالبة باحثة

– بعد زوال يوم الأحد ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال: ورشات في “الحديث بالإنجليزية” يؤطرها الطالب الباحث جواد بنعائشة.

وسيحتضن الفضاء الأمريكي بوجدة مجموعة من الأنشطة بالتعاون مع المركز اللغوي الأمريكي، وجمعية “أجيف” التي تشرف على البرنامج الأمريكي “أكسيس” لفائدة أطفال الفئات الأقل حظا، وكذلك بالتنسيق مع مؤسسات وأساتذة وفعاليات محلية ووطنية.

والجدير بالذكر أن خدمات الفضاء الأمريكي بوجدة مجانية، وتشمل الانشطة والورشات التي يحتضنها، واستعمال الحواسيب والبحث في الأنترنيت وإعارة الكتب والأفلام، والأقراص.

البوابة الإلكترونية للجماعة

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة