العربية إنيوز تساهم في قرصنة ملف جريدة الرأي الحر الخاص برجال الأمن الوطني.

بعد “السرقة ” الفضيحة لموقع كود، بات من المؤكد أن العديد من المواقع الإلكترونية التي تعتبر نفسها رائدة في الإعلام الإلكتروني الوطني و العربي مجرد ” صحون مقعرة” تلتقط كل ما تأتي به الرياح من ذبذبات دون أي مجهود أو حتى ترتيب.

هكذا سينحو موقع “العربية إنيوز” منحى موقع “كود” ليساهم في قرصنة المجهود الذهني لجريدة “الرأي الحر” و نسختها الإلكترونية “وجدة فيزيون”.

هذا و تؤكد هذه الفضيحة الإعلامية أن بعض من يسمون أنفسهم مدراء صحف و مجلات، يفقهون فقط في فتح بوابات الآخرين بمجهود “كوبي كولي” و في كثير من الأحيان يجتهدون في البحث عن إسم رنان ليوقع “مسروقهم” لا غير.

و بعد هذا قررنا اللجوء لإتحاد الصحافيين العرب من أجل وضعه أمام مسؤوليته احتراما لاخلاقيات العمل الصحافي.

رابط العربية إنيوز.

http://www.inewsarabia.com/326/%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B7%D9%86%D9%8A-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9-%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%AA%D8%A8-%D9%87%D8%B2%D9%8A%D9%84%D8%A9-%D9%88%D8%A3%D9%88%D8%B6%D8%A7%D8%B9-%D9%85%D8%B2%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%B1%D8%B5%D8%A7%D8%B5%D8%A7%D8%AA-%D8%B5%D8%AF%D9%8A%D9%82%D8%A9-%D8%AA%D9%82%D8%AA%D9%84.htm

 

 

 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة