أمام إستقالة السلطات المحلية والمصالح البلدية يتحول حي القدس بوجدة إلى مجال مفتوح للفوضى والعبث

 

يعتبر حي القدس من أرقى الأحياء الحضرية الوجدية التي عرفت تأهيلا بنيويا في مختلف المجالات ، لكن تشاء الصدف أن يتحول هذا الحي خاصة شارع محمد السادس المؤدي إلى الجامعة إلى حي  تغلب عليه الفوضى والعشوائية في كل شيئ دون أن يحرك ذلك أدنى ردة فعل رادعة لمثل هكذا عبث مما أصبح يضر بجمالية الحي المفقودة في شبه إستقالة للسلطات المحلية والمصالح البلدية  ، براريك أينما حللت وارتحلت إحتلال للملك العام أنشطة لا علاقة لها بالتأهيل الحضري على سبيل المثال شارع محمد السادس يتحول ليلا  إلى ما يشبه مشاوي بني درار من حيث الأدخنة الناثرة والرماد المتناشر ” لمجامر ” في كل الفضاءات المجاورة ، ناهيك عن الأنشطة التي أصبح أصحابها لا يكلفون أنفسهم عناء الحصول على التراخيص القانونية كبقية خلق الله من مواطني هذا الوطن العزيز ،  يحدث كل هذا دون أن يحرك أريحية من بيدهم القرار ،  هذا إذا علمنا أن قائد النفوذ الترابي للحي المذكور لا يحظى بأدنى مساءلة تذكر فيما يقع من عبث في مجاله .

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. المناضل

    اين هو رئيس الجماعة لمدينة وجدة من هذه الخروقات التي أصبحت عامة بمدينة وجدة،