إعتقال حوالي 1040 شخص مبحوث عنه في ظرف 60 يوما

 

تمكنت مصالح ولاية أمن وجدة في ظرف ستين يوما أي من 1 يناير إلى غاية 28 فبراير 2013 من أخضاع ما يقارب 31510 شخص لتحقيق الهوية فيما إعتقلت 1040 شخص مبحوث عنه وأوقفت حوالي 4560 شخص من أجل مختلف الجنح والجنايات .

مصالح ولاية أمن وجدة التي أحالت أزيد من 4340 شخص على العدالة  تمكنت من معالجة 5400 قضية مباشرة فيما وصل عدد ملفات النيابة العامة التي تمت تصفيتها 11140 ملف .

وفي ما يخض المحجوزات فقد تمكنت نفس المصالح وخلال نفس الفترة من حجز أزيد من 198 كلغ من الشيرا وحوالي 3400 علبة من السجائر المهربة وما يقارب 6440 قنينة من الخمور المهربة وما يقارب 1130 قرص طبي مخدر .

وفي مجال مكافحة التهريب فقد وصل عدد ” المقاتلات ” التي تم حجزها 150 مقاتلة وأزيد من 69 طن من البنزين المهرب و 680 برميل فارغ .

أما على صعيد مراقبة حركة السير والجولان فقد تمكنت نفس المصالح من تسجيل 5730 مخالفة حصلت منها خزينة الدولة على مبلغ يفوق 177 مليون سنتيم .

وفي قراءة لهذه الحصيلة والمعطيات التي تتضمنها يتضح جليا بأن المقار بة الأمنية المعتمدة من قبل مصالح ولاية أمن وجدة منذ تعيين محمد الدخيسي على رأس ولاية أمن وجدة تسير بنفس الوتيرة وبنفس النهج على مستوى جميع مدن الجهة الشرقية .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة