الموظفون التابعون للميزانية الاقليمية بوجدة متوجسون من الترقيات

 

حين يحل موعد تقديم طلبات الاقتراحات للترقي الخاصة بالموارد البشرية التابعة للميزانية الاقليمية التي تدخل في نفوذ عمالة وجدة – أنكاد ، فإن شعور عدم الاطمئنان ينتاب عددا من الموظفين بخصوص توفر شروط الشفافية وتكافئ الفرص من عدمها. وفي هذا الاطار فان الجهات المكلفة بتدبير هذا الملف يجب أن تعطي إشارات قوية عن مدى صرامتها وحسن نيتها لكي تبقي باب الامل مفتوحا بالنسبة لكل المرشحين ، مع العمل على اعتماد المعايير القانونية واحترامها ، على اعتبارر أن الترقية هي مطمح كل الموارد البشرية وتعتبر أعلى درجات التحفيز.وللتذكير فإن عدد من الموظفين التابعين لعمالة وجدة – أنكاد عبروا أكثر من مرة عن استياءهم بحصوص الطريقة التي تدبر بها طلبات الترقية ويأملون ان تتم قطيعة مع بعض الممارسات التي تسبب احباط تلك الفئات.

مجدوبي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. hqiqa dayaa

    Surtout ppour l’examen pprofessionnelle l’expression orâle. ca  se voi  en posant  la question : tu travail dans  quel service cad ils cherchent quelqu’un bien ciblé. La duré de la question orale  ne dépassé même pas 2 mns pour chaque fonctionnaire mais le type cherchée reste avec eux plus de 10 mns 

  2. kamal islam

    السلام عليكم
    اريد ان اتكلم عن الشبكة العنكبوتية الخاصة بالجماعة الحضرية لوجدة التي احدثت حديثا ،ومن المسؤول الذي انجز وذكر اللائحة الاسمية عن المعلومات الخاصة بالموظف ،وهل هناك قطاع من قطاعات الوزاراة ذكرت اسماؤهم كما لاحظ في جماعة وجدة ، وشكرا