حركة إنتقالية جزئية مرتقبة في صفوف رجال السلطة

 

أفادت مصادر لوجدة فيزيون أن مصالح وزارة الداخلية على وشك إطلاق حركة إنتقالية جزئية في صفوف رجال السلطة على صعيد المملكة وذلك بغرض ملئ المناصب الشاغرة التي لم يلتحق بها رجال السلطة الذين شملتهم الحركة الإنتقالية الجزئية الأخيرة التي باشرتها وزارة الداخلية ، علما بأن رجال السلطة هؤلاء قد تمت إحالتهم على المجلس التأديبي للوزارة وذلك بعد رفضهم الإلتحاق بمناصبهم الجديدة .

ومن المرتقب أن تشمل هذه الحركة الإنتقالية المزمع إجراؤها  بعض رجال السلطة الذين قضوا أكثر من 4 سنوات بوجدة  أو الذين أبانوا عن قصور كبير في مواكبة وتيرة إنجاز الأوراش بالمدينة  .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة