تأسيس جمعية لمحبي الإتحاد الرياضي الإسلامي الوجدي لكرة القدم

 

تعزز المشهد الجمعوي بمدينة وجدة بمولود جديد في الميدان الرياضي ،  ويتعلق الأمر بجمعية محبي الإتحاد الرياضي الإسلامي الوجدي لكرة القدم .

وقد إنتخب خلال الجمع العام التأسيسي الإطار بوزارة المالية سفيان البوشيخي رئيسا للجمعية والذي فوض له الجمع العام إختيار أعضاء المكتب الذين سيتقاسمون  معه مسؤولية تسيير الجمعية .

ومن بين الأهداف التي أسست من أجلها الجمعية نجد بالأساس  محاربة الشغب داخل الملاعب  ، وتشجيع الفريق  ، وتقديم الدعم المعنوي للاعبين ، وكذا تنظيم بعض اللقاءات الرياضية التي سيتم الكشف عنها مستقبلا .

هي مبادرة تستحق كل التشجيع والتثمين ،  فما أحوج الفرق الرياضية بمدينة وجدة  إلى جمعيات مسؤولة تواكبها في جميع المحطات ؟ بما في ذلك رصد الإختلالات التي يمكن تسجيلها على مستوى التسيير والتدبير .

 

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. ali

    انا سوف اشجع الإتحاد الرياضي الإسلامي الوجدي لكرة القدم لانهم يستحقون كل تشجيع بعد جلبهم التعادل من العيون الصحراء

    ونشكرهم على مجهودتهم كونوا رجال قوامون اصبروا ويجب على الصحافة المحلية ان تساعدهم

  2. Med Taha

    نشكر  جميع الأشخاص من قريب و من بعيد و الذين ساعدوا في إخراج هذا المولود للوجود