خاص : إستقلاليو مدينة تاوريرت و الجهة الشرقية ينتصرون لحميد شباط.

 

تحت شعار “إصرار على التغيير” إلتئم مناضلو حزب الإستقلال على صعيد أقاليم و عمالات الجهة الشرقية بمدينة تاوريرت بعد زوال اليوم الخميس 13 شتنبر 2012 بفضاء التنشيط الإجتماعي مولاي علي الشريف، في لقاء تواصلي نظمه المرشح للأمانة العامة للحزب حميد شباط ضد عبد الواحد الفاسي.وذلك بحضور أعضاء المجلس الوطني للحزب بالجهة الشرقية يتقدمهم البرلماني خالد سبيع .
هذا و قد زينت شوارع مدينة تاوريرت بلافتات كتب عليها “كلنا مع التغيير الذي يقوده المكافح حميد شباط” و “لقد انتصرنا بفرض التغيير و الديمقراطية داخل الحزب”.
و سنوافيكم بتغطية خاصة لهذا اللقاء التواصلي معزز بتصريح تنفرد به وجدة فزيون.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. مواطن وجدي غيور

    لا أظن من السيد شباط أن يغير من النمط الكلاسيكي للحزب كما يدعي أن سيحدث تغييرات مهمة تحت شعار الوحدة و التغيير،خير مثال أن نقابته التي من المفروض أن تكون مهيكلة أصبحت مجرد ثكنة إن صح القول تابعة له على حسب درجة عصبيته،يستعملها كورقة للضغط على الحزب الأم،على كل حال سواء هو فاز أم منافسه آل الفاسي ستبقى الأمانة العامة فاسية الأصل،هم هم والفاهم يفهم