المدير الجهوي للفلاحة بوجدة: تخصيص غلاف مالي يقدر ب 50 مليون درهم لاقتناء الشعير و نقله إلى جميع الجماعات المحلية

انعقد يوم 8 فبراير 2011 بمقر المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لملوية ببركان اجتماعا حضره بعض برلمانيي الجهة الشرقية و أعضاء  الغرفة الجهوية للفلاحة و أعضاء مجلس الجهة و ممثلي عمال أقاليم الجهة الشرقية و كذا أطر المديرية الجهوية للفلاحة.

و بعد الكلمات الافتتاحية للمسؤولين الجهويين الذين ذكروا بالمجهودات التي قامت بها وزارة الفلاحة و الصيد البحري للاستجابة السريعة لمطالب فلاحي و كسابي الجهة الشرقية، أعطى المدير الجهوي للفلاحة شروحات إضافية تمحورت حـول  ما ذكره بلاغ لمندوبية الفلاحة عن “تخصيص غلاف مالي يقدر ب 50 مليون درهم لاقتناء الشعير و نقله إلى جميع الجماعات المحلية و تخصيص غلاف مالي قدره 4 مليون درهم لنقل الأعلاف رفع نسبة الدعم إلى 40 %  من ثمن الشعير عوض 30 % المعمول بها سابقا.ترخيص استثنائي لشراء الشعير ابتداء من الأسبوع المقبل برمجة شراء 320 ألف قنطار حسب الأثمنة المتداولة في السوق و بعد مناقشة مستفيضة، تم الاتفاق على توزيع الشعير حسب حدة الجفاف في الأقاليم مع الأخذ بعين الاعتبار خاصية كل إقليم من حيث عدد رؤوس الأغنام و الماعز  المتواجدة.

وفي الأخير، تم الإجماع على توزيع حصص الشعير أهمها 140 ألف قنطار لإقليم فكيك و 75 ألف قنطار لإقليم جرادة و 55 ألف قنطار لإقليم تاوريرت و 25 ألف قنطار لعمالة وجدة – أنكاد. و سيتم في هذا الأسبوع تشكيل لجان إقليمية و محلية للإشراف على عملية التوزيع المقرر الشروع فيها مع بداية الأسبوع المقبـل.

  • خاص وجدة فيزيون

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع