مبارك يحظر التجول في مصر والجيش يتولى الأمر

ذكر التلفزيون المصري أن الرئيس المصري حسني مبارك وبصفته الحاكم العسكري أعلن حظر التجول في القاهرة والإسكندرية والسويس، بينما نزلت سيارات تابعة للجيش إلى شوارع القاهرة.

ويبدأ حظر التجول من السادسة مساء إلى السابعة صباحا.

وقالت قناة سي.ان.ان الاخبارية ان عربات من الجيش المصري شوهدت في شوارع القاهرة يوم الجمعة بعد اشتباكات عنيفة بين الشرطة ومحتجين يطالبون بانهاء حكم الرئيس حسني مبارك.

وذكرت قناة الجزيرة التلفزيونية أيضا أن عربات عسكرية شوهدت في الشوارع.

هذا وهتف محتجون مصريون في القاهرة بشعارات تطالب الجيش بدعمهم شاكين من استخدام الشرطة للعنف معهم خلال اشتباكات يوم الجمعة أطلقت خلالها قوات الامن الغاز المسيل للدموع والطلقات المطاطية لتفريق المتظاهرين.

وقال بعض المحتجين في منطقة بوسط القاهرة بعد وقت قصير من اطلاق الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريقهم “هو الجيش فين (أين)؟ شوفوا الشرطة بتعمل فينا ايه. احنا عايزين (نريد) الجيش.. احنا عايزين الجيش.”

وخاضت الشرطة والمتظاهرين معارك في شوارع القاهرة في اليوم الرابع من مظاهرات غير مسبوقة للمصريين تطالب بانهاء حكم الرئيس حسني مبارك المستمر منذ ثلاثة عقود.

وقال شهود إن قوات الامن أطلقت الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه على المحتجين الذي القوا عليها الحجارة وهتفوا “يسقط يسقط حسني مبارك”.

وذكرت قناة الجزيرة ان قتيلة سقطت واصيب العشرات في الاشتباكات قرب ميدان التحرير.

وتعهد نشطاء مناهضون للحكومة بيوم “جمعة الغضب” بعد صلاة الجمعة وحثوا آلاف الناس على الانضمام اليهم.

وانتشرت قوات الشرطة في انحاء القاهرة وعطلت السلطات مواقع الانترنت وشبكات الاتصالات في محاولة لقمع الاحتجاجات لكن العنف اندلع بمجرد انتهاء صلاة الجمعة.

وقال سائق سيارة تاكسي في وسط البلد لم يشأ ذكر اسمه “التضخم أرهق الناس وأسعار الغذاء مرتفعة وأسعار الوقود والكهرباء والسكر ترتفع. الاغنياء يزدادون غنى والفقراء يزدادون فقرا.”

وأضاف “الله وحده يعلم ماذا سيحدث اليوم. فبعد تونس يمكن أن يحدث أي شيء.”

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة